مرض الكتف الأخضر في البطاطس

هل يمكن ان تكون البطاطس سامة؟
ا. د. محمد المليجي
نعم يمكن ان تكون البطاطس سامة احيانا ولكن كيف ومتى يحدث ذلك؟

قد تصبح البطاطس سامة لسببين، السبب الأول هو ان تكون ملوثة بمبيدات خطيرة تستخدم فى الحقل او فى المخازن لحفظها وعندما تجد مسحوق ابيض على درنات البطاطس ابتعد عنها تماما ولا تشتريها فانت لا تعلم ما هي هذه المادة وكم ستكلفك صحيا لو استخدمت هذه الدرنات.

السبب الثانى وهو الاكثر شيوعا وهو ان تكون البطاطس خضراء كليا او فى جزء منها وهو مرض فسيولوجي يصيب البطاطس فى ظروف معينة يسمي بالكتف الأخضر Green shoulder وهذه البطاطس قطعا سامة.
‫عندما تتسوقين وتريدين أن تشتري البطاطس، فاحذري تلك الخضراء او التي تحتوي على جزء أخضر، فهي ليست ناقصة النضج كما تعتقدين بل إنها مرة الطعم وتحمل خطرا قد يؤدي بأسرتك إلى التسمم الغذائي.‬

‫المادة الخضراء التي توجد على البطاطس هي مادة السولانين السامة التي تنتجها نبتة البطاطس بشكل طبيعي خصوصا في الأوراق والجذوع لمقاومة الفطريات والحشرات التي قد تتطفل عليها وللدفاع عن نفسها ضد الحيوانات، فالحيوانات لا تتناول بشكل فطري ما قد يسبب لها التسمم.‬

‫وتظهر أعراض التسمم الغذائي جراء تناول ما يحتوى على تلك المادة بعد 8 -12 ساعة من تناولها على هيئة مغص وإسهال وشعور بالقيء وغثيان وأعراض أخرى تشتد حسب الحالة كاتساع بؤبؤ العين والتهاب الكبد والشلل وفقدان الاحساس والهلوسة والدوخة.‬

‫المعروف ان البطاطس ساق متشحمة ومخزنة للنشا تتكون تحت سطح التربة وبعيدا عن الضوء لذلك لا تتكون فيها مادة السولانين السامة التى توجد فى السيقان والاوراق بالبطاطس والطماطم والتى تجعل الحيوانات فطريا ترفض اكل عرش البطاطس والطماطم. ‬

‫ولكن لو تعرضت درنات البطاطس للضوء لفترة طويلة سواء فى الحقل او اثناء تسويقها تتلون باللون الأخضر لان مادة السولانين تتكون طبيعيا فى المناطق التى يصلها الضوء. ‬

‫فى التربة الرملية ينهار الرمل من الخطوط احيانا حول ساق البطاطس وتتعرض الدرنات القريبة من سطح الارض للضوء ويتكون بها الكتف الأخضر. احيانا اخري يتم تقليع البطاطس وتترك فى الحقل لسبب ما كقلة العمال بحيث تتعرض للضوء لأيام فتخضر البطاطس وتصبح سامة. وفى الاسواق توضع البطاطس فى الضوء الساطع لأيام قبل ان تباع فيتكون فيها السولانين السام. ‬

‫وقد يسأل البعض هل اللون الاخضر فى ثمار الطماطم وهي ابنة عم البطاطس ومن نفس العائلة سام كما فى البطاطس؟ ‬

‫الإجابة … لا ، فالثمار لا تتكون بها مادة السولانين فهى مقصورة على السيقان والأوراق فى هذه العائلة من النباتات وهى العائلة البذنجانية Solanacea. ‬

‫اللون الأخضر فى ثمار الطماطم هو لعدم النضج او لتعرض الثمرة لمسبب يجعل البلاستيدات الخضراء لا تتكسر لتظهر البلاستيدات الحمراء التى تعطي اللون الأحمر فى الطماطم عند النضج. ‬

‫اشياء كثيرة خضراء ناكلها وليست سامة كما فى البطاطس الخضراء ككل النباتات الورقية كالملوخية والفجل والجرجير والخس والسبانخ وغيرها وثمار خضراء نأكله كالخيار ولا يصيبنا مكروه لان سبب اللون الأخضر عضوي بحت يرجع الى البلاستيدات الخضراء وليس لمادة سامة كما فى البطاطس. ‬

‫عندما تخزن البطاطس فى البيت ضعها فى مكان مظلم رطب حتى لا تتكون بها السموم دون ان تدري وتأكد ان ضوء المصباح الفلورسنتى يشبه ضوء الشمس فى تأثيره على تكوين مادة السولانين. ‬

‫يفضل عدم شراء البطاطس ذات الكتف الأخضر والتى سيكون طعمها مر ولتجنب تلك أعراض التسمم يتم تقشير البطاطس جيدا وإزالة آية أجزاء تحمل لونا أخضرا، والتحمير عند درجة عالية، ولكن فى حالة الطبخ لا تستخدم اي أجزاء من البطاطس المصابة لأن السولانين الساري بها لن تحطمه درجة حرارة الطبخ كما يحدث فى القلى.‬

عن Mohamed El Meleigi

Professor of Plant Pathology and Microbiology Worked in University Alexandria Egypt, North Dakota State University, University of Kentucky, Kansas State University, king Saud University, Qassim University

اقرأ ايضاً

فلفل صغير

لماذا نجد فلفل صغير داخل الفلفل

هل قطعت يومًا فلفلًا ووجدت القليل من الفلفل داخل الفلفل الأكبر؟  هذا أمر شائع إلى حد ما ، ولكن قد تتساءل ، “لماذا يوجدفلفل صغير في قرن الفلفل الحلو  Bell Pepper الخاص بي؟”   يشار إلى هذا الفلفل الصغير الموجود داخل الفلفل على أنه تكاثر داخلي ويتنوع من ثمرة غير منتظمة إلى نسخة كربونيةتقريبًا من الفلفل الأكبر.  في كلتا الحالتين ، تكون الثمرة الصغيرة عقيمة وربما يكون سببها وراثيًا.   قد يكون أيضًا بسبب درجة الحرارة السريعة أو موجات متعاقبة من الرطوبة ، أو حتى بسبب غاز الإيثيلين المستخدم لتسريعالنضج.  والمعروف أنه يظهر في سلالات البذور من خلال الانتقاء الطبيعي ولا يتأثر بالطقس أو الآفات أو الظروف الخارجيةالأخرى.   عرفت القليل من المعلومات الجديدة حول سبب نمو الفلفل في فلفل آخر في الخمسين عامًا الماضية.  كانت هذه الظاهرةالقديمة موضع اهتمام لسنوات عديدة ، ومع ذلك ، فقد كتب عنها في نشرة عام 1891 في النشرة الإخبارية لنادي Torrey Botanical Club.   يحدث التكاثر الداخلي بين العديد من ثمار البذور من الطماطم والباذنجان والحمضيات وغيرها.  يبدو أنه أكثر شيوعًا فيالثمار التي تم قطفها غير ناضجة ثم تنضج صناعياً (غاز الإيثيلين) في السوق.  أثناء التطور الطبيعي للفلفل الحلو ، تتطورالبذور من التراكيب المخصبة أو البويضات.  هناك العديد من البويضات داخل الفلفل والتي تتحول إلى بذور صغيرة نتخلصمنها قبل تناول الثمار.  عندما تلامس شعرة عشوائية بويضة الفلفل، فإنها تتطور إلى تكاثر داخلي ، أو تكوين كربلة، والذييشبه إلى حد كبير الفلفل الأصلي وليس البذور.   عادة ، تتكون الثمرة إذا تم إخصاب البويضات وتطورت إلى بذور.  في بعض الأحيان ، تحدث عملية تسمى  parthenocarpy حيث تتكون الثمرة بدون تكوين البذور.  هناك بعض الأدلة التي تشير إلى وجود علاقة بين هذه الظاهرةوالفلفل الطفيلي داخل الفلفل.   غالبًا ما يتطور التكاثر الداخلي في غياب الإخصاب عندما تحاكي البنية الكربيلية دور البذور مما يؤدي إلى نمو الفلفلالطفيلي.  البارثينوكاربي مسؤول بالفعل عن الثمر الخالي من البذور ونقص البذور الكبيرة في الموز.   قد يؤدي فهم دور البارثينوكاربي في تكوين الفلفل الطفيلي إلى إنشاء أصناف من الفلفل بدون بذور.   مهما كان السبب الدقيق ، يعتبر المزارعون التجاريون هذه سمة غير مرغوب فيها ويميلون إلى اختيار أصناف جديدة للزراعة.  طفل الفلفل ، أو التوأم الطفيلي ، صالح للأكل تمامًا ، ومع ذلك ، فهو يشبه الحصول على المزيد من الضجة مقابل المال.  Professor Dr. Mohamed …

Leave a Reply