الرئيسية / أخبار زراعية / أمراض تسببها البكتيريا الوعائية

أمراض تسببها البكتيريا الوعائية

لأمراض التى تسببها البكتيريا الوعائية Plant diseases caused by fastidious vascular bacteria
أ‌. د. محمد المليجي
تنقسم البكتيريا الممرضة للنبات الى مجموعتين رئيسيتين أحدهما البكتيريا التي يمكن تنميتها على بيئات صناعية وتدخل النبات عن طريق الفتحات الطبيعية كالثغور والجروح والمجموعة الثانية هي البكتيريا الوعائية لا يمكن تنميتها على مزارع غذائية بسيطة بعيدا عن خلايا العائل حيث تحتاج تنميتها فى المختبرات الى بيئات غذائية معقدة، وبعضها لم يتم تعريفه وتصنيفه بعد وهذه لا تدخل النبات الا عن طريق حقنها بواسطة حشرة داخل النسيج الغني بالسكريات وهو اللحاء.

شوهدت البكتيريا الوعائية المرتبطة باللحاء لأول مرة عام 1972م فى نباتات البرسيم ثم شوهدت بعد ذلك تباعا فى نباتات أخري تشمل الحمضيات. وجدت فى نباتات العائلة القرعية cucurbits فى منتصف التسعينات من القرن الماضى.

فى عام 1973 شوهدت هذه البكتيريا فى الأوعية الخشبية للعنب المتأثر بمرض بيرسى Pierce’s diseases وفى اوعية الخشب للبرسيم المتأثر بأعراض التقزم Alfalfa dwarf ، لاحقا وجدت كائنات مشابهة فى نباتات مصابة ب 20 مرض مختلفة مثل الجنون فى الخوخ Phony diseases وتقزم راتون Ratoon stunting قصب السكر والإصفرار المجزأ Variegation chlorosis فى الحمضيات وتحرق الأوراق Leaf scald فى البرقوق و لسعة الأوراق Leaf scorch فى كل من اللوز وأشجار الإلم وإصفرار القرع والجذر الهش فى الفجل ومكنسة الساحرة وغيرها من الأمراض النباتية.

البكتيريا الفاستيديوس تعيش فى الأوعية الخشبية أو اللحاء وهذه قد تكون لها جدر أو عارية بدون جدر وتسمي فيتو بلازما Phytoplasma وسبيروبلازما Spiroplasma
البكتيريا الوعائية التى تعيش فى الأوعية الخشبية غالبا عصوية الشكل 0.2 الى 0.5 ميكروميتر قطرا و 1-4 ميكروميتر طولا وتتعلق بالغشاء البلازمي وجدار الخلية. ليس لها أسواط وتكون جدر الخلايا غالبا متموجة rippled or undulating . غالبا كل البكتيريا الفاستيديوس سالبة لصبغة جرام. غالبية هذا النوع من البكتيريا صنف ضمن الجنس زيللا Xylella.

تتميز البكتيريا X. fastidiosa بانها أول نوع من هذه البكتيريا الممرضة للنبات تم دراسة تركيب الحمض النووي له بالكامل وتم تحديد الترتيب النيكلوتيدي للجينوم فيها.

البكتريات الوحيدة الموجبة لجرام من هذه المجموعة هي التى تسبب تقزم خلفات القصب وتلك التى تسبب تقزم حشيشة برميودا وقد تم تصنيفهما ضمن الجنس Clavibacter.
كل بكتيريا الخشب تنتقل بواسطة الحشرات التى تتغذى على الخشب مثل نطاطات الأوراق sharpshooter leafhoppers (Cicadellinea) و spittlebugs (Cercopidea). تستطيع الحشرات الناقلة أن تكتسب البكتيريا وتنقلها فى أقل من ساعتين.

 

عن Mohamed El Meleigi

Professor of Plant Pathology and Microbiology Worked in University Alexandria Egypt, North Dakota State University, University of Kentucky, Kansas State University, king Saud University, Qassim University

اقرأ ايضاً

أهمية الخميرة Yeast

صناعة الخبز أقدم المهن التى امتهنها البشر وأقدم المخلوقات غير المرئية على الارض التى وظفها الإنسان لخدمته هيالخميرة. كم من مرة سمعت عن الخميرة وتجديد الخميرة وكم مرة سألت نفسك لماذا يرتفع العجين قبل خبيزه وبعد خبيزة.  ما هو سر تلك الخميرة الساحرة التى اتفق كل البشر على استخدامها في صنع الخبز وفي صنع الخمور  والكحولات ايضا.   الخميرة كائن دقيق لا يري بالعين المجردة ولذلك نسميه Microorganism واسمه يأتي من صنعته لأنه يخمر الاوساط التىيعيش فيها ويسبب ظهور روائح عفنه احيانا.  الخميرة ابسط انواع الفطريات وربما الكائنات الدقيقة ولكنها اكبر بعشر مرات على الاقل من البكتيريا لأنها مكونة من خليةواحدة. ولكنها نموذج للحياة في كل الكائنات الحية حيث توجد لها دورة حياة وتتزاوج وتنجب بطرق مختلفة لا تخطر للانسانعلى بال. الخميرة بها انواع عديدة منها النافع ومنها الضار ولكنها لا في كل الاحوال لا تستطيع تجهيز غذائها بنفسهاكالنباتات الخضراء فهي لا تحتوي الكلوروفيل. ولذلك تحتاج مصدر بسيط للكربون وتحتاج الاملاح المعدنية ومصدر للنيتروجينوالفيتامين والبيوتين.   ما فائدة الخميرة؟  استخدم الناس الخميرة ، وهي بلا شك واحدة من أقدم الكائنات الحية المستأنسة ، من أجل التخمير المتحكم فيه للطعاموالشراب وللتخمير في الخبز عبر التاريخ المسجل.  اليوم ، يتم استخدامها أيضًا في مجموعة متنوعة من عمليات التخميرالتجاري وتحويل الكتلة الحيوية.  تعتمد فائدتها على قدرتها على تحويل السكريات ومصادر الكربون الأخرى إلى إيثانول فيغياب الهواء (اللاهوائي) ، وإلى ثاني أكسيد الكربون والماء في وجود الهواء (الهوائية).  يعتبر الإيثانول بديلاً قيمًا للبترولكوقود وكمواد خام لتصنيع العديد من المواد الكيميائية التجارية الهامة.  الخميرة هي أيضا طعام جيد.  إنه غني بالبروتين وهو مصدر جيد بشكل غير مألوف لفيتامينات ب.  يوفر مصدرًا قيمًاللعناصر الغذائية المهمة في الأنظمة الغذائية قليلة اللحوم أو النباتية.  ولكن في حين أن القليل من الانبعاث من المطبخ محيرتمامًا مثل رائحة الخميرة للخبز ، يتفق معظم الناس على أن الخميرة النقية مذاقها سيء للغاية.  للأجناس الأخرى من الخميرة استخدامات عملية أيضًا.  يمكن للبعض استخدام الهيدروكربونات ، مثل البترول ، كمصدرللكربون.  يمكن لهذه الكائنات الحية تحويل البترول إلى بروتين.  يتم استخدامها لإزالة البترول كمادة ملوثة من البيئة وتحويلالهيدروكربونات منخفضة الجودة إلى بروتين لتستهلكه الحيوانات. التكاثر الخضري  خميرة الخباز أو خميرة التخمير ، هي سلالات من النوع Saccharomyces cerevisiae وتتكاثر خضريا بالتبرعم حيث ينبتعلى الخلية الام برعم يتضخم وينمو حتى يصبح بحجم الام وهنا تنقسم النواة الى نواتين متطابقتين Mitosis ثم ترحلاحداهما الى الخلية الجديدة.  أما النوع الثاني من الخمائر المسمي Schizosaccharomyces فيتكاثر خضريا بالتمدد الخلوي طوليا ثم الانقسام كمايحدث في البكتيريا.  التكاثر الجنسي في الخميرة  التكاثر الجنسي في الخمائر عجيب حقا بالخميرة مثل غالبية الفطريات تحمل عدد فردي من الكروموسومات 1N ولكنها عندماتتزاوج تكون زيجات مزدوج الكروموسومات 2N . تلجأ الخميرة للتكاثر الجنسي فقط عندما تشعر بالجوع او تحرم من مادةمهمة من متطلبات الحياة. التكاثر الجنسي هو السبيل الوحيد للحصول على سلالات جديدة قد تتحمل ظروف القحط الجديدة. القسوة وحدها تدفع هذه الكائنات للتغير كدرجات الحرارة المتطرفة او المبيدات او الكيماويات او نقص الغذاء.  …

Leave a Reply