الرئيسية / أهم الأمراض النباتية / البياض الدقيقي في القمح Powdery Mildew (Blumeria graminis f. sp. tritici)

البياض الدقيقي في القمح Powdery Mildew (Blumeria graminis f. sp. tritici)

البياض الدقيقي في القمح Powdery Mildew (Blumeria graminis f. sp. tritici)
البياض الدقيقي من أمراض النباتات الشائعة التي يمكن أن تسبب الضرر عندما تكون موجودة في حقول القمح والشعير. تختلف أصناف القمح في قابليتها للإصابة بالمرض وتصاب الأصناف المحلية بشدة بالمرض. ويصعب التنبؤ بالمحصول في حالة الإصابة بالبياض ألدقيقي. يسلب المرض النباتات المغذيات، ويقلل من قدرته على القيام بالبناء الضوئي

. خسائر المحصول قليلة عموما من الإصابات المبكرة ما لم يبقى الطقس بارد ورطب. إصابات الفطر التي تهاجم أوراق العلم والورقة الثانية أكثر خطورة. وتحدد صحة أعلى ورقتين حجم الحبة، واختبار الوزن والحبوب. وقد قدرت الخسائر الناجمة عن البياض ألدقيقي بـ 2%-30%  من العائد الإجمالي.

الأعراض
الأعراض:الأعراض المميزة لهذا المرض هو نمو ميسليوم وجراثيم الفطر على سطح الأوراق في شكل مسحوق ابيض إلى رمادي يكون في شكل بقع صغيرة ثم يتحول إلى جزر مختلفة الحجم ثم تلتحم هذه الحزر لتكون مساحات تغطي الأجزاء الخضرية من النبات. تتكون على الأوراق أشرطة صفراء تتحول إلى بنية ثم تموت الأوراق مبكرا قبل الأوان. قد تموت النباتات المريضة بشدة أو يؤدي إلى فشل امتلاء الحبوب. المناطق القديمة الرمادية لنمو الفطريات كثيراً ما يكون بها بقع سوداء صغيرة. الإصابة سطحية، ونمو الفطريات يمكن إزالتها بسهولة مع إصبع أو سكين.

شكل الفطر المسبب للمرض
دورة المرض: يعيش الفطر على بقايا المحاصيل كالقش والحشائش النجيلية ، والقمح. وتنتشر الجراثيم التي ينتجها الفطر أساسا بالريح. يتطلب إنبات الجراثيم  ما يقرب من 100% رطوبة نسبية ودرجات حرارة تتراوح بين 15 – 21 درجة مئوية. تؤدي الكثافة العالية للنباتات إلى زيادة نسبة الرطوبة وعدم جفاف الأوراق مما يهيئ الفرصة لإصابة النباتات بالمرض، كما يؤدي التسميد النيتروجيني الزائد ( أكثر من 78كجم/هكتار)إلى زيادة شدة المرض.. توقف نمو البياض ألدقيقي عندما تكون درجات الحرارة أعلى 25 درجة مئوية.
المكافحة: في معظم الحالات، البياض ألدقيقي ذو أثر ضئيل على الراي والشوفان لأن هذه المحاصيل تقاوم جداً للإصابة بالمرض. في المناطق المعرضة للبياض ألدقيقي يجب استخدام أصناف قمح مقاومة (متحملة). إزالة بقايا المحاصيل عن طريق الحرث بالتزامن مع دورة زراعية تحد من القمح أو محاصيل حبوب أخرى عرضه للمرض لمدة عامين كحد أدنى. في. تطبيقات الاستخدامات في الأوراق النباتية للفطريات ضرورية عند مستويات المرض سوف يسفر عن خسائر الغلة. يعتمد استخدام المبيدات الفطرية على عمر النبات . يجب  استخدام المكافحة الكيميائية عندما تحدث إصابة مبكرة ويكون 5-10% من الأوراق السفلية مصابة، وفي الأعمار المتأخرة تستخدم المبيدات الفطرية إذا كانت إصابة ورقة العلم بنسبة 1% والورقة الثانية 3% ، خاصة إذا كان هناك تنبؤ بطول فترة الطقس الرطب.
أ.د. محمد بد الستارالمليجي www.meleigi.com

اعراض المرض على الورقة والسنبلةالفطر المسبب للمرض

عن admin

اقرأ ايضاً

مرض التدرن التاجي(سرطان النبات) (Plant cancer ( Crown gall

مرض التدرن التاجي (سرطان النبات) (Plant cancer ( Crown gall. مرض التدرن التاجي البكتيري من …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*