الرئيسية / العلم والحياة / البكتيريا لإطالة العمر وتنشيط القدرة الجنسية والاستنساخ للموتىBacteria to extend your Life  

البكتيريا لإطالة العمر وتنشيط القدرة الجنسية والاستنساخ للموتىBacteria to extend your Life  

البكتيريا لإطالة العمر وتنشيط القدرة الجنسية والاستنساخ للموتىBacteria to extend your Life
من الأخبار العلمية المثيرة للانتباه والتي كانت تذاع في إذاعة مونت كارلو اليوم أن لفيفا من العلماء الروس والأمريكان والألمان يعكفون حاليا على دراسة موضوع علمي في غاية الغرابة ويلفونه بسرية كبيرة وهي انه تم عزل بكتيريا من أجسام حيوان الماموث الذي وجدت جثته مدفونة في ثلوج سيبيريا وهو أضخم حيوان ظهر علي سطح الأرض بعد الديناصورات وقد اهتم العلماء بهذه البكتيريا حيث وجدوا أن حقنها في أجسام الفئران يكسب هذه الفئران قوة بدنية وجنسية غير عادية

وان الفئران التي حقنت بها تعيش لفترات أطول بل وكان نسلها أيضا يحمل نفس الصفات المحسنة ويحاول العلماء استخدام البكتيريا بدلا من الفياجرا التي لها آثار جانبية ضارة أحيانا، وبعد ان اصبح استنساخ الحيوانات روتينا الآن وهناك شركات تعلن عن تقديمها هذه الخدمة بتكاليف باهظة وتعمل بعض الشركات ايضا في سرية تامة على استنساخ الإنسان (300 الف دولار للشخص المستنسخ)، اما الجديد فهو الإستنساخ من جثث الموتي وليس الأحياء حيث يعكف هؤلاء العلماء الروس والأمريكان والألمان على العمل على استنساخ حيوان الماموث من الحامض النووي له لكي نري الماموث يسير على الأرض بعد ملايين السنين من انقراضه. والسؤال هل هذا ممكن ؟ أم هذا ضربا من الخيال ؟

أقول بكل ثقة أن هذا ممكن بالعلم ولكنه قد يأخذ بعض الوقت وقد تجد شخصيات تاريخية مثل اينشتين وملوك الفراعنه سيحاول العلماء استنساخها و يقال أن جهودا جبارة قائمة الآن في فرنسا لاستنساخ الملك رمسيس الثاني بعد أن تم الاحتفاظ ببعض أنسجته وحامضه لنووي أثناء زيارته لفرنسا للعلاج من العفن منذ سنوات، ولكن حتي لو تم استنساخ شخص ما بعد موته فهل سيصبح الشخص هو نفسه الذي توفي من مئات او آلاف السنين ؟ اشك تماما في ذلك فالإنسان قد يحمل نفس التركيبه الوراثيه ولكنه سيتعرض في عالمنا الجديد إلي مؤثرات وظروف بيئية وتربويه مغايرة تماما تجعل منه شخصا آخر غير ما كان عليه قديما رغم انه سيحمل نفس الصفات الشكلية الموروثة.ز لذلك فاستنساخ الموتي لن يأتي بعباقرة وقيادات العالم القديم بل سيكون فقط نصرا للعلماء القائمين على هذه التجارب وسيفتح أبوابا للأثرياء والمتعصبين لشخص أو عرق معين، ومن المعتاد حاليا أن يستنسخ بعض الناس حيواناتهم الأليفة مثل السيدة الأمريكية(الصورة) التي فقدت كلبها المحبوب جدا الذي مات بمرض السرطان ولكن أهل الخير من لعلماء استنسخوا لها من جثة هذا الكلب ستة آخرين وظهرت على شاشة التلفاز وقد غمرتها السعادة بحصولها على ستة توائم من كلبها الميت ولم يكلفها الأمر سوي مائة وخمسون الف دولار؟
Company Offers Dog Cloning
A South Korean biotech company is offering to clone dogs for $150,000. The company guarantees a genetic duplicate, but they can’t replicate personality. Celia Hatton reports.
CBS News March23, 2009

عن admin

اقرأ ايضاً

هل يمكن تحديد جنس النخيل مبكرا أو تغيره ؟ Changing Date Palm Sex

التعرف المبكر على جنس نخيل التمر ا. د. محمد المليجي حتى الآن لا توجد طريقة …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*