الرئيسية / الكائنات الحية الدقيقة / تاريخ علم الميكروبيولوجي History of Microbiology

تاريخ علم الميكروبيولوجي History of Microbiology

تاريخ اكتشاف الميكروبات
ا. د. محمد المليجي

يشمل علم الميكروبيولوجيا Microbiology عالما من الكائنات الحية الدقيقة التي يصعب على الإنسان حصرها وهذا العالم المهول لم ينتبه الإنسان إلى وجوده إلا منذ 320 عاما تقريباً كما ان الدراسة الجادة للكائنات الدقيقة لم تبدأ إلا منذ 220 عام تقريباً ، وقد شهد العالم في السنوات القليلة الماضية تقدماً كبيراً في علم الميكروبيولوجي وأدت التقنيات الحديثة وعلوم
تاريخ اكتشاف الميكروبات History of Microbes Discovery
يشمل علم الميكروبيولوجيا Microbiology عالما من الكائنات الحية الدقيقة التي يصعب على الإنسان حصرها وهذا العالم المهول لم ينتبه الإنسان إلى وجوده إلا منذ 320 عاما تقريباً كما ان الدراسة الجادة للكائنات الدقيقة لم تبدأ إلا منذ 220 عام تقريباً ، وقد شهد العالم في السنوات القليلة الماضية تقدماً كبيراً في علم الميكروبيولوجي وأدت التقنيات الحديثة وعلوم
الهندسة الوراثية Genetic Engineering والبيولوجيا الجزيئية Molecular Biologyإلى التوسع في مجالات هذا العلم وأصبحت بعض جوانب علم الميكروبيولوجي من الموضوعات المطروقة بصورة يومية تقريباً لما لهذا العلم من أهمية عظيمة في حياتنا اليومية وفي صحة وغذاء الإنسان والحيوان والنبات.
والكائنات الدقيقة Microorganisms هي تلك الكائنات التي ترى فقط بواسطة المجهر ولها نفس وظائف الكائنات الحية الراقية ، والكائنات التي يبلغ قطرها 1 مم أو أقل تقع في مجال علم الميكروبيولوجي حيث أن عين الإنسان لا تستطيع أن ترى تفاصيل الجسم الذي يبلغ قطره أقل من 0.1 مم. ويختص علم الميكروبيولوجي بدراسة الكائنات الدقيقة ، وقد أصبج هذا العلم يضم العديد من الفروع العلمية الدقيقة والتي تشمل مجالا واسعاً من الكائنات المختلفة تقسيمياً مثل الحيوانات وحيدة الخلية ( البروتوزوا) والفطريات والبكتريا والركتسيا والفيروسات والفيرودات والطحالب والبريون Prion.
اكتشاف عالم الميكروبات :
كانت البداية الحقيقة لعلم الميكروبيولوجيا في عام 1673م عندما فحص انتوني فان ليفنهوك Antony van Leeuwenhoek (1632-1723)  قطره من ماء مستنقع بواسطة عدسة احسن صنعها بيده فشاهد عالماً عجيباً من المخلوقات الصغيرة المتنوعة والتي ادهشته بأشكالها وحركتها ، وكان ليفنهوك تاجراً هولنديا متعدد المواهب يعمل بالتجارة .

انتوني فان ليفنهوك

هذا وقد درس ليفنهوك بعد ذلك كل شيء وقعت عليه عينيه تقريباً بواسطة ميكروسكوبه البسيط مثل تركيب البذور وأجنة النباتات والحيوانات الفقارية الصغيرة وخلايا الدم الحمراء ، كما سجلها بالكلمات والرسوم الدقيقة وأكتشف الحيوانات المنوية. ولذلك كان المؤسس لعلم هستولوجيا الحيوان. وكانت شهرته الكبيرة نتيجة لإكتشافه لعالم الميكروبات والتي سماها الحيوانات الصغيرة Animalcules. وقد أضاف هذا الإكتشاف بعداً جديداً لعالم البيولوجي. ودرس ليفنهوك كل الأنواع الرئيسية من الكائنات الدقيقة وحيدة الخلية مثل البروتوزوا والطحالب والخمائر والبكتريا وكان وصفه دقيقاً للبكتريا .

تجارب باستير  The Experiments of Pasteur :
كان من أهم أعمال لويس باستير Louis Pasteur  التي نشرت 1861م أن الهواء يحتوي على كائنات حيه دقيقة يمكن مشاهدتها بالميكروسكوب. واكتشاف ان التخمر عملية ميكروبية واستخدام البسترة للحصول علي عصير نباتي جيد خالي تقريبا من الكائنات الدقيقة ، كما اكتشف ظاهرة المناعة في جسم الأنسان والحيوان
التحصين (التطعيم)Immunization :كان باستير مهتماً بالأمراض المعدية للإنسان والحيوان، وفي عام 1880م قام بعزل الميكروب المسئول عن كوليرا الدواجن والذي سمى Pasteurella multocida.  أستعمل فيروس جدري البقر Cowpox في تحصين الإنسان ضد مرض الجدري .Smallpox كما قام باستير بعد ذلك بالتحصين ضد مرض الجمره الخبيثة وسمى اللقاح المستعمل ( المزرعة المضعفه ) بالفاكسين Vaccine وهو أسم مشتق من الأسم اللاتيني Vacca أي البقرة والتي أشتق منها أسم Vaccination ليدل على استعمال بكتريا مضعفه لاكساب المناعة في أي حيوان.
اكتشاف دور الكائنات الدقيقة في إحداث الأمراض :
أثناء دراسة باستير لعملية التخمر كان يوجه اهتمامه إلى التطبيقات العملية لاكتشافه ودرس باهتمام عملية تلف البيرة والخمر وسماها بأمراض البيرة والخمر ، كما أخذ في اعتباره أيضاً أن الكائنات الدقيقة قد تسبب أمراضاً للكائنات الأكبر حجما.ً وكان هناك ما يؤيد نظريته هذه فقد ثبت في عام 1813م أن هناك فطريات خاصة تسبب أمراضاً للقمح والراى. وفي عام 1845م أثبت M.J. Berkeley وجود مرض اللفحة المتأخرة في البطاطس بايرلندا والذي قضى على ما يقرب من المليون مواطن نتيجة الجوع ودفع بما يقرب من المليون مواطن للهجرة إلى أمريكا الجديدة. وفي عام 1836 كان أول إثبات أن الفطريات تسبب مرضاً للحيوان بواسطة A. Bassi  الذي وجد أن ديدان الحرير مصابة بأحد الفطريات في إيطاليا وبعدها بسنوات قليلة اكتشفت بعض الفطريات التي تسبب أمراض الجلد في الإنسان.
تجارب روبرت كوخ Robert Koch (1843 – 1910م).. في عام 1876 أثبت كوخ أن مرض الخمرة الخبيثة Anthrax الذي تسببه البكتريا Bacillus anthraces. تنتقل للفئران إذا غذيت بلقاحات صغيرة منها وقد نقل المرض إلى 20 فأراً بطريقة متسلسلة ثم بدأ في زرع  البكتريا في بيئة نقية.
اكتشافات أخرى : ميكروبيولوجيا التربة ، ففي سنة 1888م قام Beigerink بعزل البكتريا المكونة للعقد الجذرية Rhizobium من جذور النباتات البقولية في مزارع نقية. وتمكن العالم الروسي Winogradsky (1890 – 1961م) من عزل وتصنيف بكتريا التأزت ذاتية التغذية. وفي سنة 1915م تمكن أيضاً فينواجرادسكي Winogradsky من عزل كائنات غير هوائية تثبت الأزوت الجوي وتعيش معيشة حرة في التربة تابعة للنوع  Clostridium pasteurianum .
وفي مجال أمراض النبات تمكن العالم الأمريكي Burrill 1878 وهو أحد طلبة باستير ، من أن يتعرف على المسبب الحقيقي لمرض اللفحة النارية في الكمثرى
Erwinia amylovora .
اكتشاف الفيروسات :نتيجة لإصابة محصول التبغ في أوربا وروسيا بمرض موزيك التبغ Tobacco Mosaic Virus كلفت حكومات بعض الدول علمائها للعمل على دراسة المشكلة. وقد استخدم العالم الروسي إيفانووسكي D. Iwanowski  1892. ثم بعدذلك تم اكتشاف جزيئات البروتين البريون Prions التي تسبب بعض الأمراض واهمها مرض جنون البقر Mad Cow Disease

باستير
مقتطفات من كتاب “علم الكائنات الحية الدقيقة”
محمد عبد الستار المليجي وهجو محمد عبد الماجد وزكية محمود حسن 2007م- مطابع جامعة القصيم – المملكة العربية السعودية

مقتطفات من كتاب “علم الكائنات الحية الدقيقة”
محمد عبد الستار المليجي وهجو محمد عبد الماجد وزكية محمود حسن 2007م- مطابع جامعة القصيم – المملكة العربية السعودية

عن admin

اقرأ ايضاً

جرب البطاطس بالقصيم Qassim Potato Scab

جرب البطاطس في حقول القصيم دكتور محمد المليجي: أنتشر مرض الجرب في أحد حقول البطاطس …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*