الرئيسية / أهم الأمراض النباتية / أمراض محاصيل الفاكهة / أمراض نخيل التمر فى زيارة مع طلابي بالقصيم

أمراض نخيل التمر فى زيارة مع طلابي بالقصيم

مشاكل زراعة النخيل في أحد مزارع نخيل التمر الكبيرة بالقصيم
أ. د. محمد المليجي:

admin بتاريخ: السبت 23-02-2013 04:26 مساء

زرت مع طلابي وبعض ألزملاء من أعضاء هيئة التدريس والمساعدين ضمن برنامج التدريب الميداني للطلاب بكلية الزراعة والطب البيطري جامعة القصيم مزرعة نخيل كبيرة تزرع أكثر من 20 ألف نخلة مثمرة وتشكوا من بعض الظواهر المرضية في نخيل التمر، وكانت الزيارة مجدية للغاية للشركة صاحبة المزرعة وللطلاب حيث تعلم الطرفان الكثير من خلال مناقشتي مع القائمين على المزرعة وفحظ الظواهر المرضية التي أعرضها لكم في هذا التقرير.

من أهم المشاكل الظاهرة للعيان بالمزرعة هي ارتفاع نسبة الملوحة في التربة في أجزاء من المزرعة ومن اللافت أيضا الجهود المبذولة في نظافة البستان من الحشائش التي تكافح ميكانيكيا ويدويا فقط وكذلك نظافة البستان عامة. بالبحث والفحص للظواهر الغريبة التي يشكوا منها مدير المزرعة وجدت أنها تنتمي أساسا الى مرض اللفحة السوداء التي تسبب التواءات في الأوراق وظهور روكيب وانحناء للقمة أحيانا وبينا للمهندس المسئول كيف يفرق بين أعراض اللفحة وأمراض أخري، كما وجد مرض الأنثراكنوز يلتهم بشدة عدد قليل من الأشجار وتم وصف علاج للمرض ووجد مرض ثالث في غاية الوضوح وله أعراض متميزة وهو ما نسميه أحيانا بالبيوض الكاذب وهذا المرض غير معروف المسبب ولا يقتل الأشجار كما في مرض البيوض الشهير بالمغرب ولكن مظهره مزعج ومخيف للمزارع (أنظر الصورة) الأمرالآخر الذي تناقشنا به هو مشكلة تسويق وتصدير التمور حيث وصل عدد الأشجار المثمرة لنخيل التمر في القصيم فقط ست مليون شجرة وتدهور سعر الطن في الأسواق من 13 ألف ريال الى حوالي 8 آلاف ريال وينتظر التدهور أكثر في الأعوام القادمة نتيجة الزيادة المضطرده في زراعة النخيل وتقدر تكلفة الانتاج بحوالي 5.5 الف ريال للطن، لذلك اذا لم يتم وقف زراعة النخيل بدون حساب اقتصاديات ذلك ستحقق المزارع خسائر، واذا كنا قد أوقفنا زراعة القمح بسبب نقص المياه الجوفية فكيف نستبدله بنخيل الذي يستهلك عشرات أضعاف النخيل من الماء، نحتاج جميعا لدراسة الأمر ونحتاج الى التركيز على الكيف ليس الكم ونحتاج لدراسات نعرف منها كيف ننتج تمر للتصدير ولمن نصدره وبأي صورة لأن للمملكة عامة والقصيم خاصة ميزة نسبية لأنتاج التمور الفاخرة التي لا يوجد مثيلها في العالم ونحتاج لدراسات تسويقية لفهم أزواق الدول ونوعية التمور التي يرغبون في الحصول عليها ولا يكون السكري فقط هو مقصد الانتاج في معظم المزارع.

إصفرار

الأنثراكنوز

اللفحة السوداء

عن admin

اقرأ ايضاً

مرض التدرن التاجي(سرطان النبات) (Plant cancer ( Crown gall

مرض التدرن التاجي (سرطان النبات) (Plant cancer ( Crown gall. مرض التدرن التاجي البكتيري من …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*